علاج تساقط الشعر بدواء مينوكسيديل و فيناسترايد - ذاكرة المعرفة

الجمعة، 17 فبراير 2017

علاج تساقط الشعر بدواء مينوكسيديل و فيناسترايد

يبدأ تساقط الشعر عند الرجال مع مرور الوقت، ليتواصل حول الجزء العلوي من الرأس وأحيانا على الجانبين ومؤخرة الرأس أيضا، مما يؤدي إلى الصلع. إذا واجهت هذا النوع من تساقط الشعر فهناك بعض الخيارات العلاجية المتاحة.


مصدر الصورة : hairdoctors4u
سبب تساقط الشعر الوراثي عند الذكور هوالاندروجين و ديهدروتستوسترون (DHT)، إذ أن زيادة مستوى DHT في بصيلات الشعر يؤدي لتقصير دورة نمو الشعر وتأخير نمو الشعر الجديد، ومع مرور الوقت، تتوقف بصيلات الشعر عن النمو، ومع ذلك تبقى المسام في نموها الطبيعي، مما يشير إلى أنها قد تكون لا تزال قادرة على نمو الشعر الجديد.


مينوكسيديل
مينوكسيديل هو من الأدوية ذات الاستخدام  الموضعي المستعملة في علاج تساقط الشعر عند الرجال. فهو يحفز بصيلات الشعر على النمو ويتم وضعه مباشرة على فروة الرأس، لكن على الرغم من ذلك فله عدة آثار جانبية كالحكة، الطفح الجلدي، حب الشباب، والحرق، والالتهاب، والتورم، عدم وضوح الرؤية، ألم في الصدر، والدوخة، والإغماء وعدم انتظام ضربات القلب.

فيناسترايد
فيناستريد يبطئ تساقط الشعر، لكن بمجرد التوقف عن العلاج، تساقط الشعر يعود عادة في غضون عام، لكن على الرغم من ذلك فالفيناستريد له عدة آثار جانبية كالإحساس بالقشعريرة و البرودة، الارتباك، الدوخة؛ التورم في الساقين والذراعين والوجه. تنميل؛ ضعف الانتصاب، انخفاض الرغبة الجنسية، وضعف القذف. وزيادة الوزن.

مواضيع أخرى مفيدة :