الالتهاب والعدوى لدى مرضى السكري (طبيب الأسنان قد يلاحظ المضاعفات أولا) - ذاكرة المعرفة

الخميس، 6 أبريل 2017

الالتهاب والعدوى لدى مرضى السكري (طبيب الأسنان قد يلاحظ المضاعفات أولا)

غالبا ما يكون لدى أطباء الأسنان نظرة قريبة من مدى التحكم في مرض السكري. يقول طبيب الأسنان في مدينة نيويورك شاول بريسنر، رئيس أكاديمية طب الأسنان الحيوية : "عندما يكون السكر تحت السيطرة الضعيفة، يظهر في اللثة". "نحن سوف نرى المزيد من التهاب اللثة والمزيد من الخراجات؛ و مناطق مؤلمة وتورم في الفم". ويقول الدكتور بريسنر هذا مصدر قلق لأن اللثة هي المدخل إلى مجرى الدم. عندما تدخل البكتيريا مجرى الدم من اللثة، فإنها يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب وهو أمر يتطور بشكل أكبر لدى مرضى السكري.

قد يحدد أطباء الأسنان أيضا مرض القلاع، وهو عدوى تسببها الفطريات التي تنمو في الفم. وقال بريسنر : "العلامات التي يجب البحث عنها بقع بيضاء أو حمراء في مناطق الفم يمكن أن تتسبب في حدوث قرحة أو تتحول إلى قرحة".

ويضيف : "دع طبيب أسنانك يعرف دائما ما إذا كنت مصابا بمرض السكري حتى يكون أكثر حذرا".

مواضيع أخرى مفيدة :