أفضل 10 أطعمة لخفض نسبة السكر في الدم - ذاكرة المعرفة

الأربعاء، 3 مايو 2017

أفضل 10 أطعمة لخفض نسبة السكر في الدم

إرتفاع مستويات السكر في الدم قد يدمر الأوعية الدموية ويمهد الطريق إلى النوبة القلبية، و الإصابة بداء السكري من النوع الثاني، و السكتة الدماغية، و تلف الأعصاب، و ضعف الانتصاب، و العمى. يمكن السيطرة على مستويات السكر في الدم من خلال تناول الأطعمة الصحيحة.

التوت
وجدت دراسة رائدة نشرت في مجلة التغذية في عام 2010 أن جرعة يومية من المكونات النشطة بيولوجيا من التوت تزيد من حساسية الجسم للأنسولين، ويمكن أن تقلل من خطر الإصابة بمرض السكري لدى الأفراد المعرضين للخطر. هذا مهم لأن الكثير من الكربوهيدرات تنتج الكثير من الأنسولين، مما قد يؤدي إلى مقاومة الأنسولين والسكري من النوع الثاني.

إضافة التوت إلى العصائر اليومية لمدة ستة أسابيع يحسن أيضا حساسية الأنسولين، لذلك لا تتردد في تناول جرعات صحية من الفاكهة.



الأفوكادو
الأفوكادو غنية بالدهون الأحادية غير المشبعة، وهذا النوع من الدهون يساعد على إبطاء تحرير السكريات في مجرى الدم، مما يجعل تحرير الأنسولين أقل، ويمكن أن يساعد حتى على خفض الكولسترول.

بذور شيا
هذه الحبوب الخالية من الغلوتين تساعد على استقرار نسبة السكر في الدم، وتدير آثار مرض السكري، وتحسن حساسية الأنسولين، وتساعد الأعراض المتعلقة بمتلازمة التمثيل الغذائي، بما في ذلك الاختلالات في الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم، والارتفاع الشديد في مستويات السكر في الدم بعد وجبات الطعام .

القرفة
أظهرت دراسة أجريت عام 2003 في مجلة ديابيتس كير أن القرفة قد تجعل خلايا العضلات والكبد تستجيب بسهولة أكبر للأنسولين، وبالتالي تحسين فقدان الوزن. إن الاستجابة الأفضل للأنسولين تعني زيادة توازن السكر في الدم، وبالتالي كمية أقل من الأنسولين في الجسم.

المانغو
المانجو فاكهة لذيذة تساعد على خفض نسبة السكر في الدم وفقا لبحث نشر في مجلة التغذية والأفكار الأيضية. "أظهرت نتائجه أن استهلاك 10 غراما من المانجو المجفف يوميا، أي ما يعادل حوالي نصف المانجو الطازج (حوالي 100 غرام)، قد يساعد على خفض نسبة السكر في الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة"، هذا ما أوضحه إدرالين لوكاس دكتوراه ، أستاذ مشارك في العلوم التغذوية في جامعة ولاية أوكلاهوما، كلية العلوم الإنسانية.



التوابل
وفقا لدراسة أجريت سنة 2005 نشرت في مجلة الغذاء الطبي، فإن التوابل المختلفة تحسن عملية التمثيل الغذائي لكل من الجلوكوز والكوليسترول، وتحد من ارتفاع مستويات السكر في الدم.

زيت الزيتون
زيت الزيتون، غني بالدهون غير المشبعة، ويمنع ليس فقط تراكم الدهون في البطن، ولكن أيضا مقاومة الانسولين.

البيض
قال باحثون إن تناول البيض قد يتحكم بالجوع عن طريق الحد من استجابة الإنسولين بعد تناول الطعام والتحكم في الشهية من خلال منع حدوث تقلبات كبيرة في مستويات الجلوكوز والأنسولين.

الخل
وجدت دراسة أجريت في جامعة ولاية أريزونا أن الناس الذين يبدأوا وجبتهم بمشروب الخل يتحكمون بشكل أفضل في مستويات السكر في الدم بعد وجبات الطعام.

الكرز
الكرز يحتوي على مواد كيميائية تدعى الانثوسيانين، والتي يمكن أن تساعد على خفض مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري. وجدت دراسة نشرت في مجلة الكيمياء الزراعية والأغذية أن الأنثوسيانين يمكن أن يقلل من إنتاج الأنسولين بنسبة 50 في المئة.

مواضيع أخرى مفيدة :