حقائق و فوائد مذهلة للفول السوداني لمريض السكري - ذاكرة المعرفة

الخميس، 23 نوفمبر 2017

حقائق و فوائد مذهلة للفول السوداني لمريض السكري

الفول السوداني هي نوع من المكسرات، التي تنشأ في أمريكا الجنوبية.

يعرف علميا باسم أراشيس هيبوجيا، الفول السوداني له مجموعة متنوعة من الأسماء، مثل الفول السوداني، ومكسرات الأرض، و غوبرس.

ومع ذلك، الفول السوداني من الناحية الفنية ليس من المكسرات، فهو ينتمي في الواقع إلى عائلة البقوليات وبالتالي فهي ترتبط بالفاصوليا والعدس وفول الصويا.

في الولايات المتحدة، نادرا ما يؤكل الفول السوداني الخام. بدلا من ذلك، غالبا ما تستهلك كالفول السوداني المحمص والمملح أو زبدة الفول السوداني.

وتشمل المنتجات الأخرى المصنوعة من الفول السوداني زيت الفول السوداني ودقيق الفول السوداني وبروتين الفول السوداني. وتستخدم منتجات الفول السوداني في مجموعة متنوعة من الأطعمة. والحلويات، والكعك، والوجبات الخفيفة، والصلصات.

ليس فقط الفول السوداني له طعم جيد، فهو غني أيضا بالبروتين والدهون، ومختلف العناصر الغذائية الصحية.

وتظهر الدراسات أن الفول السوداني قد يكون مفيدا لفقدان الوزن، ويرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

الحقائق الغذائية للفول السوداني

تحتوي 100 غرام من  الفول السوداني الخام على 

 567 سعرة حرارية
7٪ من الماء
 25.8 غرام من البروتين
 16.1 غرام من الكربوهيدرات
 4.7 غرام من السكر
 8.5 غرام من الألياف
 49.2 غرام من الدهون
 6.28 غرام مشبعة
 24.43 غرام غير مشبعة
 0 غرام من الأوميغا 3
15.56 رام من الأوميغا 6 

الدهون في الفول السوداني
الفول السوداني غني بالدهون، والواقع أنها تصنف على أنها بذور زيتية. وتستخدم نسبة كبيرة من حصاد الفول السوداني في العالم لصنع زيت الفول السوداني (زيت أراشيس).

ويتراوح محتوى الدهون من 44-56٪، وهي أساسا الدهون الأحادية وغير المشبعة، ومعظمها يتكون من حمض الأوليك (40-60٪) وحمض اللينوليك.

بروتينات الفول السوداني
الفول السوداني مصدر جيد للبروتين، ويتراوح محتوى البروتين بين 22-30٪ من السعرات الحرارية.

الكربوهيدرات
الفول السوداني منخفض في الكربوهيدرات، في الواقع، فإن محتوى الكربوهيدرات هو فقط حوالي 13-16٪ من إجمالي الوزن.

كونه منخفض الكربوهيدرات وغني بالبروتين والدهون والألياف، الفول السوداني لديه مؤشر جد منخفض نسبة السكر في الدم، وهو مقياس لمدى سرعة دخول الكربوهيدرات مجرى الدم بعد وجبة الطعام.

هذا يجعلها مناسبة خاصة للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.

الفيتامينات و المعادن
الفول السوداني مصدر ممتاز من الفيتامينات والمعادن المختلفة.

الفيتامينات والمعادن التالية هي في كميات عالية بشكل خاص في الفول السوداني :

البيوتين : الفول السوداني هي واحدة من أغنى المصادر الغذائية من البيوتين، وهو أمر مهم بشكل خاص خلال فترة الحمل.
النحاس : المعادن الغذائية التي غالبا ما تكون منخفضة في النظام الغذائي الغربي. نقص النحاس قد يكون له آثار سلبية على صحة القلب.
النياسين : المعروف أيضا باسم فيتامين B3، النياسين لديها وظائف هامة مختلفة في الجسم. وقد تم ربط النياسين مع انخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب.
الفولات : المعروف أيضا باسم فيتامين B9 أو حمض الفوليك، والفولات لديها العديد من الوظائف الأساسية، وهو مهم خصوصا في فترة الحمل.
المنغنيز : عنصر التتبع الموجود في مياه الشرب ومعظم الأطعمة.
فيتامين E : مضادات الأكسدة القوية، وغالبا ما توجد بكميات عالية في الأطعمة الدهنية.
الثيامين : واحدة من فيتامينات B، المعروف أيضا باسم فيتامين B1. فهو يساعد خلايا الجسم على تحويل الكربوهيدرات إلى طاقة، وهو ضروري لوظيفة القلب والعضلات والجهاز العصبي.
الفوسفور : الفول السوداني مصدر جيد للفسفور، وهو معدن يلعب دورا أساسيا في نمو وصيانة أنسجة الجسم.
المغنيسيوم : المعادن الغذائية الأساسية مع مختلف الوظائف الهامة. ويعتقد أن تناول المغنيسيوم للحماية من أمراض القلب.

المركبات النباتية الأخرى
الفول السوداني يحتوي على مختلف المركبات النباتية النشطة بيولوجيا ومضادات الأكسدة.

في الواقع، الفول السوداني غني بالمواد المضادة للاكسدة كما العديد من الفواكه.

وتقع معظم المواد المضادة للاكسدة في الجلد من الفول السوداني.

هنا سوف نركز على تلك المركبات النباتية الموجودة في حبات الفول السوداني، والتي تؤكل في كثير من الأحيان.

وهناك عدد قليل من المركبات النباتية الجديرة بالذكر الموجودة في حبات الفول السوداني وهي كما يلي :

p- حمض الكوماريك : بوليفينول و هي واحدة من المواد المضادة للاكسدة الرئيسية في الفول السوداني.
ريسفيراترول : مضادات الأكسدة القوية التي قد تقلل من خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية. 
الايسوفلافون : فئة من البوليفينول المضادة للأكسدة، وأكثرها شيوعا هو جينيستين. تصنيفها كما فيتويستروغنز، ترتبط الايسوفلافون مع مجموعة متنوعة من الآثار الصحية، سواء الجيدة أوالسيئة.
حمض الفيتيك : في بذور النباتات (بما في ذلك المكسرات)، حمض الفيتيك قد يضعف امتصاص الحديد والزنك من الفول السوداني وغيرها من الأطعمة التي تؤكل في نفس الوقت.
فيتوستيرولس : زيت الفول السوداني يحتوي على كميات كبيرة من فيتوستيرولس، وأكثرها شيوعا هو بيتا سيتوستيرول. فيتوستيرولس يضعف امتصاص الكولسترول من الجهاز الهضمي.

فقدان الوزن
السمنة في ازدياد في الولايات المتحدة.

وقد درس الفول السوداني على نطاق واسع فيما يتعلق بفقدان الوزن.

على الرغم من كونه غني بالدهون والسعرات الحرارية، فالفول السوداني لا ييسهم في زيادة الوزن.

في الواقع، أظهرت الدراسات الرصدية أن استهلاك الفول السوداني قد يساعد على الحفاظ على وضع وزن صحي والحد من خطر السمنة.

و أظهرت دراسة لدى النساء الأصحاء أنه عندما أعطيت الفول السوداني كبديل لمصادر أخرى من الدهون في اتباع نظام غذائي منخفض الدهون، فقدت النساء 3 كجم على مدى 6 أشهر.

ووجدت دراسة أخرى أنه عندما أضيف 89 غرام (500 كيلو كالوري) من الفول السوداني إلى النظام الغذائي اليومي للبالغين الأصحاء لمدة 8 أسابيع، فإنها لم تكتسب الوزن كما هو متوقع.

الفول السوداني هي مصدر للألياف الغذائية غير القابلة للذوبان، والذي يرتبط مع انخفاض خطر زيادة الوزن (31، 32).

الفوائد الصحية الأخرى من الفول السوداني
بالإضافة إلى كونه يساعد على فقدان الوزن، فإن تناول الفول السوداني قد ارتبط مع العديد من الفوائد الصحية الأخرى.

صحة القلب
مرض القلب هو واحد من الأسباب الرئيسية للوفاة في جميع أنحاء العالم.

وتشير الدراسات الرصدية إلى أن تناول الفول السوداني (وغيره من أنواع المكسرات) قد يحمي من أمراض القلب.

وقد نوقشت آليات مختلفة كتفسير محتمل لهذه الآثار، والتي من المرجح أن تكون نتيجة لعوامل مختلفة كثيرة.

شيء واحد واضح، الفول السوداني يحتوي على عدد من المواد الغذائية الصحية للقلب. وتشمل المغنيسيوم، النياسين، النحاس، حمض الأوليك، ومضادات الأكسدة المختلفة، مثل ريسفيراترول.

الوقاية من الحصى

حصى المرارة تؤثر على ما يقرب من 10-25٪ من البالغين في الولايات المتحدة.

وتشير دراستان رصديتان إلى أن استهلاك الفول السوداني المتكرر قد يقلل من خطر الحصى في المرارة لدى كل من الرجال والنساء.

وتتكون معظم الحصى في المرارة إلى حد كبير من الكوليسترول. لذلك، تم اقتراح تأثير خفض الكوليسترول من الفول السوداني.

وهناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتأكيد هذه النتائج.

الآثار السلبية
وبصرف النظر عن الحساسية، تناول الفول السوداني لم يرتبط مع العديد من الآثار السلبية.

ومع ذلك، يمكن أن يصبح الفول السوداني أحيانا ملوثة بالأفلاتوكسين، وهي مادة سامة تنتجها القوالب.

الأفلاتوكسين المتسمم

ويمكن أحيانا أن تكون الفول السوداني ملوثة بنوع من العفن (أسبرجيلوس فلافوس)، الذي ينتج مادة سامة تسمى الأفلاتوكسين.

وتشمل الأعراض الرئيسية للتسمم الأفلاتوكسين فقدان الشهية والتلون الأصفر من العينين (اليرقان)، علامات نموذجية من مشاكل الكبد.

يمكن أن يؤدي التسمم الشديد بالأفلاتوكسين إلى فشل الكبد وسرطان الكبد.

ويتوقف خطر تلوث الأفلاتوكسين على كيفية تخزين الفول السوداني، وهو أكثر شيوعا في الظروف الحارة والرطبة، وخاصة في المناطق الاستوائية.

يمكن منع تلوث الأفلاتوكسين بشكل فعال من خلال التجفيف المناسب للفول السوداني بعد الحصاد والحفاظ على درجة الحرارة والرطوبة منخفضة أثناء التخزين.

حساسية الفول السوداني

الفول السوداني هي واحدة من 8 مواد مسببة للحساسية الغذائية الأكثر شيوعا.

وتشير التقديرات إلى أن الحساسية للفول السوداني تؤثر على ما يقرب من 1٪ من الأميركيين.

قد تكون حساسية الفول السوداني شديدة، ويمكن أن تهدد الحياة، والفول السوداني يعتبر في بعض الأحيان أن يكون أكثر حساسية.

الناس الذين يعانون من حساسية الفول السوداني يجب عليهم تجنب الفول السوداني ومنتجات الفول السوداني.


مواضيع أخرى مفيدة :