كيفية عكس مرض السكري من النوع الثاني بسرعة باستخدام نظام غذائي جد منخفض السعرات الحرارية - ذاكرة المعرفة

الأحد، 19 نوفمبر 2017

كيفية عكس مرض السكري من النوع الثاني بسرعة باستخدام نظام غذائي جد منخفض السعرات الحرارية

كشفت دراسة جديدة أجريت على نماذج حيوانية في جامعة ييل، عن كيفية عكس مرض السكري من النوع الثاني بسرعة باستخدام نظام غذائي جد منخفض السعرات الحرارية.
ومن المتوقع أن توفر الفكرة، إذا ما تأكدت في البشر، أهدافا جديدة محتملة للعقاقير لعلاج هذه الحالة المزمنة.

وتشير التنبؤات الأخيرة من قبل مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إلى أنه بحلول عام 2050، سوف يتطور مرض السكري من النوع الثاني في واحد من كل ثلاثة أمريكيين.

وتشير تقارير مختلفة إلى انخفاض في المرض لدى المرضى الذين خضعوا لعملية جراحية لعلاج فقدان الوزن لعلاج البدانة، وهي عملية تحد من السعرات الحرارية من أجل تحقيق فقدان الوزن الحيوي سريريا.

الدراسة الحالية، التي نشرت في خلية الأيض، تهدف إلى فهم الآليات التي يتم عكسها بسرعة للنوع 2 من مرض السكري من خلال تقييد السعرات الحرارية.

في الدراسة، تم دراسة تأثير نظام غذائي جد منخفض السعرات الحرارية. طور الفريق نهج النظائر المستقرة الجديدة التي من خلالها يتم تعقب وقياس العديد من العمليات الأيضية التي تشارك في زيادة إنتاج الجلوكوز عن طريق الكبد.

وقد مكنت طريقة بينتا الباحثين من إجراء مجموعة كاملة من التحليلات للتدفقات الأيضية الرئيسية في الكبد التي يعتقد أنها تسهم في العمليتين الرئيسيتين مما أدى إلى زيادة مستوى السكر في الدم في مقاومة السكري للأنسولين وزيادة معدلات إنتاج الجلوكوز عن طريق الكبد .

واقترحت النتائج ثلاث آليات رئيسية مسؤولة عن التأثير الدراماتيكي في الانخفاض السريع لتركيزات الجلوكوز في الدم؛ (أ) تقليل تحويل الأحماض الأمينية والكتات إلى الجلوكوز، و (ب) خفض معدل تحويل الكبد الجليكوجين إلى الجلوكوز، و (ب) خفض محتوى الدهون، وبالتالي تعزيز استجابة الكبد للأنسولين.

وقد شهدت هذه الآثار الإيجابية في 3 أيام فقط.

ويهدف الفريق أيضا إلى التحقيق في ما إذا كان يمكن تكرار النتائج لمرضى السكري من النوع 2 الذين يخضعون لجراحة لعلاج البدانة.

هذه النتائج، إذا تأكدت لدى البشر، سوف توفر لنا عقارات جديدة لعلاج أكثر فعالية لمرضى السكري من النوع 2 ".

مواضيع أخرى مفيدة :