8 تغييرات في النظام الغذائي ضرورية في فصل الشتاء، وفقا لخبراء التغذية - ذاكرة المعرفة

الأربعاء، 27 ديسمبر 2017

8 تغييرات في النظام الغذائي ضرورية في فصل الشتاء، وفقا لخبراء التغذية

قد يكون الشتاء مليئا بالأفراح كعيد الميلاد أو الاحتفال برأس السنة الميلادية، لكنه يجلب أيضا معه الطقس البارد، وزيادة احتمال الإصابة بالأمراض.

ولكن، عن طريق تعديل نظامنا الغذائي يمكننا أن مواجهة العديد من الآثار السلبية لفصل الشتاء على جسمنا. إليك بعض الأشياء التي يجب إدراجها في النظام الغذائي في هذا الوقت من السنة :

1. الفلفل الأحمر
من المعروف أن فيتامين C يقلل من التعب من خلال تقوية جهاز المناعة، وهو أمر حيوي خلال الأشهر الباردة. الفلفل يحتوي على أكثر من ثلاثة أضعاف فيتامين C من البرتقال وأكثر فعالية منه بكثير. الفلفل الأحمر يحتوي أيضا على المواد الكيميائية النباتية والكاروتينات (الذي يعطيها الصباغ)، وخاصة بيتا كاروتين، والتي تمنحك مضادات الأكسدة ومزايا مضادة الالتهابات.

2. سمك السلمون المدخن
واحدة من الجوانب الرئيسية من الطقس البارد هي الأضرار التي تلحق بشرتنا، ولكن تناول سمك السلمون المدخن يمكن أن يساعد في الحد من ذلك. بالإضافة إلى كونها ضرورية لقلبنا والدماغ والعين الصحة، أوميغا 3 والأحماض الدهنية أوميغا 6 الموجودة في سمك السلمون المدخن تلعب دورا أساسيا في هيكل ومظهر الجلد. الأحماض الدهنية تدخل في أغشية الخلايا في البشرة (الطبقة العليا من الجلد) وتشكل مصفوفة حول الخلايا، مما يساعد على الحفاظ على وظيفة حاجز الجلد ومنع فقدان الرطوبة الذي قد يحدث خلال أشهر الشتاء.

3. الفطر
الفطر هو إضافة كبيرة إلى أي نظام غذائي في فصل الشتاء، بسبب خصائصه المضادة للفيروسات وللبكتيريا، المكافحة للعدوى.  الفطر يوفر مجموعة من العناصر الغذائية الأساسية مثل السيلينيوم وهو مضاد للأكسدة، وكذلك النياسين، ونحاس البوتاسيوم والفوسفور. بالإضافة إلى ذلك، يوفر الفطر البروتين، وفيتامين C والحديد. 

4. الجبن
هو جزء حيوي من أي نظام غذائي شتوي بسبب فوائده، وفرة فيتامين D. فيتامين D يلعب دورا حاسما في الوقاية من الأمراض والحفاظ على الصحة. من المعروف أن الجبن هو الطعام الذي يعزز مستويات فيتامين D، إضافة إلى صفار البيض وعصير البرتقال وحليب الصويا والحبوب والتونة والماكريل والسلمون.

5. الأسماك الدهنية
واحدة من الأجزاء الأكثر ضعفا من الجسم في فصل الشتاء هي الرئتين، والتي تكون عرضة لنزلات البرد والتهابات الجهاز التنفسي. ولكن أوميغا 3، تساعد على زيادة تدفق الهواء وحماية الرئتين.

حاول أن تأكل الأطعمة الغنية  بالأوميغا 3  مثل الأسماك الدهنية (السردين والأنشوجة والرنجة والسلمون والماكريل) ثلاث مرات في الأسبوع،.

6. العنب البري
التوت البري يحتوي على مضادات الأكسدة الأكثر نشاطا في أي فاكهة طازجة، وذلك بفضل مستوياته العالية من الأنثوسيانين. مضادات الأكسدة تساعد في عكس الأضرار التي تتركها السموم والجذور الحرة من خلال مساعدة جسمك للدفاع عن نفسه ضد مسببات الأمراض الخطيرة.

7. القرفة
القرفة هي واحدة من الأعشاب التي بإمكانها أن تساعدك على تعزيز عملية التمثيل الغذائي، فضلا عن المساعدة على الهضم، وهي غنية بمضادات الأكسدة القوية أكثر من جميع التوابل والأعشاب الأخرى تقريبا. 

8 - الموز
"خلال فترة أشهر الشتاء الباردة، قد نجد أن حالتنا المزاجية تضعف قليلا. وهذا نتيجة لنقص هرمون السيروتونين؛ الجسم ينتج السيروتونين من التربتوفان، والذي يوجد في الأطعمة مثل الموز، وكذلك منتجات الألبان والأسماك، وفول الصويا واللوز والفول السوداني. إذا قمت بخلط الأطعمة المذكورة أعلاه مع الكربوهيدرات غير المكررة، مثل الأرز البني والخبز الكامل من الشوفان أو الشوفان، فسوف تكون أكثر فائدة لأنها تشجع الجسم على تحرير الأنسولين، مما يساعد على نقل التربتوفان إلى الدماغ، حيث يتم تصنيع السيروتونين.

مواضيع أخرى مفيدة :