تصلب الشرايين: الإحصائيات، الأعراض، المضاعفات، وعوامل الخطرذاكرة المعرفة

الثلاثاء، 12 ديسمبر 2017

تصلب الشرايين: الإحصائيات، الأعراض، المضاعفات، وعوامل الخطر

تصلب الشرايين يمكن أن يبدأ في التطور عندما تكون لا تزال صغيرا. ومع تقدمك في السن، يمكن للمرض أن يصل إلى النقطة التي يصبح فيها تدفق الدم في شرايينك مقيدا أو حتى محجوبا، مما يؤدي إلى مضاعفات خطيرة، بما في ذلك السكتة الدماغية والنوبات القلبية.

لحسن الحظ، يمكن الوقاية من تصلب الشرايين، والوقاية تعتمد على بعض التغييرات في نمط الحياة.

ما هو تصلب الشرايين وكم هو شائع؟

تصلب الشرايين هو مرض تتراكم فيه البلاك على جدران الشرايين وتصبح ضيقة وأقل مرونة. يمكن أن يتضمن تصلب الشرايين أي شريان في جسمك ويؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل الفشل الكلوي والنوبات القلبية والسكتة الدماغية.

هناك طرق لمنع تصلب الشرايين، أو على الأقل وقف أو إبطاء نمو البلاك.

الأمراض الناجمة عن تصلب الشرايين.

تصلب الشرايين يمكن أن يقلل أو حتى يمنع تدفق الدم إلى الأجهزة وأجزاء الجسم ويؤدي إلى ما يلي :

مرض الشريان التاجي، والذي يؤثر على شريان القلب ويمكن أن يؤدي إلى نوبة قلبية.
مرض الشريان السباتي، والذي يؤثر على الشريان الذي يزود الدماغ بالدم المؤكسج ويمكن أن يؤدي إلى السكتة الدماغية.
مرض الشرايين المحيطية، والذي يؤثر على الشرايين التي توفر الدم الغنية بالأكسجين إلى أطرافك والحوض ويمكن أن تظهر إذا خدر، ألم (وخاصة أثناء النشاط البدني)، وبطء التئام الجروح.
مرض الكلى المزمن، حيث يتم تقييد تدفق الدم إلى الكلي، والتي يمكن أن تؤدي إلى الفشل الكلوي.

ما هي أعراض تصلب الشرايين؟

عادة ما يظهر تصلب الشرايين أي أعراض. بعض الأعراض العامة تشمل :

ألم في الصدر.
ألم في الأطراف أو أجزاء الجسم الأخرى حيث يتم حظر الشريان.
ضيق في التنفس.
التعب الشديد.
الارتباك، إذ يصبح تدفق الدم إلى الدماغ محدودة.
ضعف العضلات في الساقيك.

ما هي عوامل الخطر لتصلب الشرايين؟

العوامل التي تزيد من خطر تصلب الشرايين هي معروفة، ومعظمها يمكن السيطرة عليه. وتشمل ما يلي :

التدخين.
ضغط دم المرتفع.
المستويات العالية من الكولسترول في الدم.
مقاومة الأنسولين ومرض السكري الذي ينتج عنه.
زيادة الوزن أو السمنة.
عدم كفاية النشاط البدني.
نظام غذائي غني بالدهون غير الصحية (الدهون المشبعة والدهون المتحولة) والكوليسترول والملح والسكر.
كبار السن.
تاريخ عائلي من أمراض القلب.

كيف يمكن منع تصلب الشرايين؟

قد لا يكون من الممكن عكس الأضرار التي تلحق بالشرايين، ولكن يمكن منع المزيد من الضرر وتقليل خطر حدوث مضاعفات كبيرة مثل السكتة الدماغية والنوبات القلبية من خلال إدارة الظروف التي قد تؤدي إلى تصلب الشرايين وإجراء تغييرات على النظام الغذائي و نمط الحياة بشكل صحيح.

مواضيع أخرى مفيدة :