فوائد الفراولة للنوع الثاني من مرض السكريذاكرة المعرفة

الأربعاء، 13 ديسمبر 2017

فوائد الفراولة للنوع الثاني من مرض السكري

بالإضافة إلى كونها لذيذة بشكل لا يصدق، الفراولة تشكل أحد المصادر الصحية. الفراولة هي مصدر ممتاز لمضادات الأكسدة التي تساعد على الحماية ضد العديد من الأمراض.

وقد أثبتت بعض الدراسات أن اتباع نظام غذائي غني بالأطعمة الغنية بالأكسدة يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري وغيره من الأمراض المزمنة. الفيتامينات والمعادن الأخرى الموجودة في الفراولة تشمل فيتامين C، المغنيسيوم، الكالسيوم، البوتاسيوم، وكذلك الألياف.

لذلك، تبدو الفراولة خيارا جيدا للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني، وإليك السبب.

الفراولة والنوع الثاني من مرض السكري
هذه الفاكهة غنية بالأنثوسيانين والإيلاجيتانين؛ المواد التي يمكن أن تساعد في علاج ارتفاع نسبة السكر في الدم وارتفاع ضغط الدم المتعلقة بداء السكري من النوع الثاني.

و "مجلة الأغذية الطبية" ومجلات "بيوفاكتورس" نشرت الأبحاث التي تقول أن هذه المواد يمكن أن تساعد على خفض مستويات السكر في الدم بعد تناول وجبة غنية بالنشا.

وتظهر مقالة "مجلة التغذية" أن الآثار المضادة للأكسدة من الأنثوسيانين والإيلاجيتانين قد قللت من خطر متلازمة التمثيل الغذائي ومستويات الكوليسترول لدى مجموعة من النساء.

أيضا، وفقا لبرنامج تعليم السكري الوطني، تناول الفراولة مع الفواكه والخضروات الأخرى يمكن أن يساعد على فقدان الوزن. و، فقدان الوزن الزائد هو جزء لا يتجزأ من إدارة مرض السكري.

ما هو أكثر من ذلك، أن الفراولة يمكن أن تساعد حتى على منع ما قبل السكري من التقدم إلى مرض السكري. وبهذه الطريقة، يمكن أن تساعد الفراولة على منع تطور مرض السكري.

مواضيع أخرى مفيدة :