لن تصدق ماذا فعل رجل سعودي لطالبة في المرحلة الثانوية - ذاكرة المعرفة

الأربعاء، 27 ديسمبر 2017

لن تصدق ماذا فعل رجل سعودي لطالبة في المرحلة الثانوية

جدة : قام مواطن سعودي في تبوك ببادرة إنسانية استثنائية عندما تبرع بكليته لفتاة. وذكر محمد، وهو موظف في القطاع الخاص يبلغ من العمر 34 عاما، قائلا : "الله يساعد عبيده الذين يقدمون المساعدة لأشقائهم المسلمين"، قررت التبرع بكليتي لطالبة في المرحلة الثانوية، وجدان التي عانت من مرض الكلى المزمن منذ ست سنوات.

وأوضح أن الدافع وراء تبرعه هو مساعدة وجدان على التمتع بحياة خالية من العذاب، على أمل أن يكافئه الله في الآخرة للقيام بهذا العمل الجيد. هذا هو السبب في أن محمد لم يفكر أبدا في تغيير رأيه قبل الجراحة.

يقول محمد : "قبل الجراحة، لم أخبر أحدا بأنني سأقوم بالتبرع بكليتي، ولكن بعد ذلك بالطبع، كان الجميع يعرفون ذلك".
وأضاف محمد أن أفراد أسرته معجبون بما فعله. وقال إنهم سعداء جدا لسماع نيته لإنهاء معاناة الفتاة، خاصة عندما قال لهم أنها خضعت لغسيل الكلي لمدة 10 سنوات، وصحتها آخذة في التدهور.

وقال إنه لم يعرف عائلة الفتاة من قبل، ولكنه كان يبحث عن شخص معين للمساعدة. وقال : "توجهت إلى مستشفى الملك سلمان في تبوك وأوضحت أنني أريد التبرع بكليتي إلى أي شخص يتوافق نوع دمه مع دمي".

"كان شرطي الوحيد هو أن المتلقي يجب أن يكون في حاجة ماسة للكلي، مطالبا بالحاجة إلى زرع الكلي. بعد بعض الوقت، اقترحوا اسم الفتاة. وقال محمد : إن الاجراءات الطبية الرسمية اتخذت فورا ".

وقال مبارك، والد وجدان، لمجلة "عرب نيوز" إنه كان يتوقع أن يسمع كل يوم أخبار وفاة ابنته. وأضاف أنه لا يستطيع أن يجد كلمات الشكر والتقدير لمحمد الذي "أعطى ابنته شمعة في الظلام".

مواضيع أخرى مفيدة :