السبت، 3 فبراير 2018

تناول هذه الأطعمة يحد من مقاومة الأنسولين ومخاطر السكري من النوع 2

تحدث مقاومة الإنسولين عندما تتوقف خلايا الجسم عن الاستجابة بشكل صحيح للأنسولين؛ وهو هرمون يسمح للجلوكوز بالدخول إلى الخلايا واستخدامه لإنتاج الطاقة. ونتيجة لذلك، فإن الخلايا لا تدع الجلوكوز يدخل داخلها، وبالتالي يترك في الدم. مع مرور الوقت، هذا يمكن أن يؤدي إلى تراكم الجلوكوز في الدم، مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم.

وجود مستويات السكر في الدم أعلى من المتوسط لفترة طويلة يؤدي إلى مرض السكري من النوع 1، والسكري من النوع 2، والسكري الحملي.

ووفقا للباحثين، فالسبب الرئيسي لمقاومة الأنسولين هو نمط الحياة والبدانة، أو الوزن الزائد، وخاصة حول الخصر. لذلك، يمكنك تحسين رد فعل الخلايا لديك عن طريق فقدان الوزن الزائد.

عادة، مقاومة الانسولين لا تظهر أي أعراض، ومعظم الناس يلاحظون ذلك بعد تطور داء السكري من النوع 2، وهذا هو السبب الذي يجعل مراقبة مستويات السكر في الدم بانتظام مهمة في المساعدة في منع مرض السكري، أو التعرف عليه في وقت مبكر.

العديد من الدراسات تقول أنه يمكن أن تساعد في منع مقاومة الانسولين، أو على الأقل تأخير ذلك، عن طريق اتباع نظام غذائي صحي الذي من شأنه أن يساعدك على فقدان الوزن أيضا.

هنا العديد من النصائح الغذائية التي من شأنها أن تساعد على الحد من أو السيطرة على مقاومة الأنسولين، وبالتالي تقليل فرص الإصابة بمرض السكري، وكذلك السيطرة عليه إذا كان لديك بالفعل.

نصائح حمية لمقاومة الأنسولين
1. الحد من الكربوهيدرات
الأبحاث تبين أن الحد من تناول الكربوهيدرات هو أفضل وسيلة للسيطرة على نسبة السكر في الدم. عندما يتعلق الأمر بالحد الكربوهيدرات، والكربوهيدرات من الفواكه والخضروات ومنتجات الألبان والبقوليات، فالأطعمة كلها جيدة لصحتك. ومع ذلك، ينبغي تجنب مصادر الكربوهيدرات التي تشمل الدهون المضافة والصوديوم والسكر.

بدلا من الطحين، استخدم الحبوب في شكلها كله كلما كان ذلك ممكنا. وذلك لأن الدقيق يزيد من مقاومة الأنسولين. ومع ذلك، يجب استخدامه، واستخدام الدقيق المصنوع من الحبوب الكاملة 100٪، وكذلك دقيق اللوز أو دقيق جوز الهند.

2. تجنب المشروبات السكرية
المشروبات الغازية والشاي المثلج ومشروبات الفاكهة ومشروبات الطاقة، هي أسوأ المشروبات المحلاة لمستويات السكر في الدم ومقاومة الانسولين. وذلك لأنها تحتوي على المحليات الاصطناعية مثل شراب الذرة عالي الفركتوز، والسكروز، ومركزات عصير الفواكه. نشرت مجلة التحقيق السريري دراسة تبين أن هذه المشروبات تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري بنسبة 26٪. لذلك، ينبغي استبدالها ببدائل صحية مثل الشاي الأسود أو العشبي، الماء، القهوة، سيلتزر.

3. إضافة المزيد من الأطعمة الغنية بالألياف إلى النظام الغذائي
وفقا لإحدى الدراسات، فإن استهلاك أكثر من 50 غراما من الألياف يوميا يحسن مستويات الجلوكوز في الدم لدى المصابين بداء السكري.

لذلك، نبغي يإضافة الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف إلى النظام الغذائي، بما في ذلك البقوليات والأفوكادو وبراعم بروكسل والقرع والبلوط والبازلاء والخرشوف وبذور الشيا، بذور الكتان والفول والكينوا. تناول هذه الأطعمة الغنية بالألياف، منخفضة السعرات الحرارية في كثير من الأحيان يساعد على تنظيم مقاومة الأنسولين.

4. إستهلاك الدهون الجيدة
إستبدال الأحماض الدهنية والدهون المشبعة في النظام الغذائي بالدهون غير المشبعة يحسن مقاومة الأنسولين. في الواقع، أظهرت دراسة أن استهلاك الدهون الأحادية غير المشبعة بدلا من الدهون المشبعة والكربوهيدرات يمكن أن يحسن الدهون في الدم والتحكم في مستوى السكر في الدم. 

وتشمل مصادر الطعام الجيد للدهون الأحادية غير المشبعة البذور والمكسرات والأفوكادو وزيت الزيتون.

وعلاوة على ذلك، الأحماض الدهنية أوميغا 3 هي أيضا جيدة للأشخاص الذين يعانون من مقاومة الأنسولين. وتشمل هذه الأطعمة الأسماك الدهنية، وبذور شيا، والجوز، وبذور الكتان، صفار البيض.

5. الحصول على البروتينات
نشرت المجلة الدولية لبحوث الفيتامينات والتغذية دراسة تشير إلى أن زيادة تناول البروتين يساعد عملية فقدان الوزن عند اتباع العلاج الغذائي للبدانة.

و يقول العلماء؛ أن الناس الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2 ومقاومة الأنسولين يجب أن يحصلوا على ما يكفي من البروتينات، لأنها تحافظ على العضلات وكتلة العظام التي يمكن أن تخفض من مقاومة الأنسولين.

لذا، تناول السمك والدجاج واللوز واللبن والعدس والبيض يحسن مستويات السكر في الدم.

6. إستهلاك الألبان
تشير العديد من الدراسات إلى أن استهلاك منتجات الألبان قليلة الدسم يساعد على تقليل خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

وفقا لمدرسة هارفارد للصحة العامة، الزبدة والزبادي والجبن والحليب تحتوي على حمض يقلل من خطر مقاومة الانسولين، داء السكري من النوع 2، ومرض السكري.

7. السيطرة على حجم الطعام
يجب تقليل كمية السعرات الحرارية وحجم الطعام لانقاص الوزن وتقليل مقاومة الأنسولين بنجاح، لذلك، استهلك وجبات صغيرة خلال النهار، وتجنب الإفراط في تناول الطعام.

إستنتاج
يجب على الأشخاص الذين يعانون من مقاومة الأنسولين اتباع نظام غذائي يتكون من الدهون الصحية، البروتين الخالي من الدهون، ومنتجات الألبان عالية الجودة، والأطعمة الغنية بالألياف. من ناحية أخرى، يجب تجنب المشروبات المحلاة، والأطعمة السكرية، والكربوهيدرات المكررة.

الموضوع التالي الموضوع التالي
الموضوع السابق الموضوع السابق