الثلاثاء، 20 فبراير 2018

7 طرق لتحقيق الاستفادة القصوى من علاج مرض السكري

تحسين علاج مرض السكري
الدواء غالبا ما يلعب دورا هاما في إدارة مرض السكري من النوع 2. ولكن للحصول على أقصى استفادة، تحتاج إلى أن تأخذه على النحو المنصوص عليه مع إجراء تغييرات نمط الحياة كما يقترحها الطبيب. خطة العلاج الشاملة يمكن أن تساعد على جعل نسبة السكر في الدم أقرب إلى وضعها الطبيعي قدر الإمكان، والتي يمكن أن تساعد في منع المضاعفات، مثل تلف الأعصاب والعمى والفشل الكلوي.

إتبع هذه النصائح للحصول على أقصى استفادة من خطة علاج السكري :

تعرف خياراتك
قد يصف طبيبك أدوية السكري مثل الحبوب أو العقاقير عن طريق الحقن و / أو الأنسولين للسيطرة على نسبة السكر في الدم. كل من هذه الأدوية تعمل مع مرض السكري بطريقة مختلفة. على سبيل المثال، بعض الأدوية تقلل من كمية الجلوكوز التي يحررها الكبد، والبعض الآخر يجعل البنكرياس يحرر المزيد من الأنسولين، والبعض الآخر يحسن كيفية عمل الأنسولين. بعض أدوية السكري يمكنه أيضا أن يبطئ عملية الهضم. والبعض الآخر يساعد الكلى على إزالة الجلوكوز عند التبول.

في بعض الحالات، قد يصف الطبيب الإنسولين عند تشخيصك لأول مرة. في حالات أخرى، يمكن إضافة الأنسولين إلى نظام العلاج الخاص بك إذا كنت لا تصل إلى مستويات السكر في الدم تستهدفها مع أدوية السكري الأخرى. بعض أشكال الأنسولين تعمل بسرعة ويتم تناولها مع وجبات الطعام. البعض الآخر طويل المفعول ويؤخذ مرة أو مرتين في اليوم.

تحدث مع طبيبك عن الأدوية التي تتناولها، حتى تتمكن من فهم الدور الذي يلعبه كل واحد في إدارة مرض السكري.

تناول الدواء بشكل صحيح
الهدف من العلاج : منع مضاعفات الجلوكوز، وتجنب الانخفاض الخطير في نسبة السكر في الدم، أو نقص السكر في الدم. لتجنب هذه المشاكل الصحية، يجب أن تعرف موعد تناول دواء السكري والهدف من تناول كل دواء. على سبيل المثال، تلك التي تؤخذ مع الغذاء تهدف إلى إبطاء ارتفاع نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام. 

تخزين الدواء بشكل صحيح
هذا مهم بشكل خاص إذا كنت تستخدم الأنسولين، فتعريض الأنسولين للحرارة أو البرد الشديد يمكن أن يدمره ويجعله غير فعال تماما. لراحتك، تأكد من أن الأنسولين الذي تستخدمه في درجة حرارة الغرفة حتى يبقى الأنسولين فعالا لمدة 28 يوما. إذا كنت تشتري أكثر من شهر في المرة الواحدة، قم بتخزين القوارير الأخرى في الثلاجة. تأكد من اتباع إرشادات التخزين والتحقق بانتظام من تواريخ انتهاء الصلاحية على جميع الأدوية الأخرى.

تأثير الأدوية الأخرى على مرض السكري
هناك عدد من الأدوية التي يمكن أن تزيد من نسبة السكر في الدم، الكورتيكوستيرويدات الأكثر شهرة؛ والتي تستخدم لعلاج الالتهاب، والألم، وغيرها من الأمراض، إذا كنت بحاجة إلى أخذها، تأكد من إخبار طبيب السكري، يمكنه ضبط علاج السكري للحفاظ على نسبة السكر في الدم تحت السيطرة. تأكد من التحدث مع طبيبك قبل تناول أي دواء جديد، حتى دون وصفة طبية من الأدوية والمكملات الغذائية.

تأثير الأكل وممارسة الرياضة على مرض السكري
إتباع نظام غذائي صحي مهم في إدارة مرض السكري من النوع الثاني، كما أن التمرين الرياضي هو عنصر رئيسي آخر في إدارة مرض السكري. فعند ممارسة الرياضة، فإنك تساعد بطبيعة الحال على تحسين قدرات جسمك، وتقليل سكر الدم. كما يمكن للتمرين الرياضي أيضا أن يساعدك على فقدان الوزن، وقد يقلل ذلك من كمية الدواء الذي تحتاج إلى أخذه.

السيطرة على التوتر
إن الإجهاد، سواء على المال أو المشاكل الزوجية أو مشاكل أخرى، قد يصعب إدارة مرض السكري من النوع الثاني. إلا أنه يمكن أن تساعد التمارين الرياضية وتقنيات الاسترخاء مثل التأمل على تقليل التوتر. 

تجنب الإرهاق

الموضوع التالي الموضوع التالي
الموضوع السابق الموضوع السابق

تسجل بقائمتنا البريدية و توصل بآخر مقالاتنا