لا ترمي الجزء الأكثر صحة في الأفوكادو : بذورها - ذاكرة المعرفة

الخميس، 29 مارس 2018

لا ترمي الجزء الأكثر صحة في الأفوكادو : بذورها

إذا كنت مثل معظم الناس، فمن المحتمل أنك ترمي الجزء الأكثر صحة من الأفوكادو : بذورها. وفقا لخبراء الصحة، فإن بذور الأفوكادو تحتوي على 70 ٪ من الفوائد الغذائية لهذه الفاكهة.

فوائد بذور الأفوكادو

تُعرف الأفوكادو بأنها فاكهة جيدة بسبب المواد الغذائية التي يمكن أن توفرها. ولكن من غير المعروف أن بذور هذه الفاكهة مغذية أكثر من محتوى الفاكهة ككل. إذا كنت تشعر بالفضول بشأن سبب الاحتفاظ بها وتناولها، فإليك الفوائد الصحية لبذور الأفوكادو :

مضادات الأكسدة : إكتشف باحثون من جامعة ولاية بنسلفانيا أن بذور الأفوكادو تحتوي على أكثر من 70٪ من مضادات الأكسدة الفينولية الموجودة في ثمار الأفوكادو. هذه المواد المضادة للاكسدة يمكن أن تساعد على تحسين مستويات الكوليسترول في الدم. لكن هذا ليس كل شيء. يمكن أن يقلل تناول البذور أيضًا من الحالات الالتهابية ومستويات ضغط الدم ومخاطر الإصابة بالسكري. تساعد مضادات الأكسدة أيضًا على تقوية مناعتك.

جيدة للقلب : إن البذور صديقة للقلب لأنها طعام مضاد للالتهاب. كما ذكرنا، فإنها تخفض مستويات الكوليسترول وضغط الدم. يمكن أن يقلل تناول بذور الأفوكادو من وجود مشاكل صحية في الشرايين، وبالتالي حماية القلب من الأمراض.

مضاد للالتهابات وغيرها : البذور جيدة أيضا للأشخاص الذين يعانون من التهاب المفاصل لأنها تساعد على تخفيف آلام المفاصل. كما أنها مفيدة في تقليل خطر الإصابة بالجلطة الدماغية والسرطان والالتهابات. 

تحسين الهضم : يستخدم الكثير من الناس في أمريكا الجنوبية بذور الأفوكادو لعلاج العديد من مشاكل الجهاز الهضمي، مثل قرحة المعدة والزحار.

الألياف : تحتوي بذور الأفوكادو أيضًا على الألياف القابلة للذوبان، وهي في الواقع أكثر احتواءً من حيث المواد الغذائية من أي خضار أخرى. للألياف القابلة للذوبان فوائد عديدة، بما في ذلك خفض مستويات الكوليسترول وضغط الدم.

بعد معرفتك لفوائدها الصحية، أراهن أنك لن ترمي بذور الأفوكادو بعد اليوم. إليك كيف يمكنك تناول البذور :

المكونات
- بذور الأفوكادو
- أربعة تفاحات
- موزة واحدة
- 2 من الليمون مقشرة
- كوب واحد من السبانخ
- حفنة واحدة من البقدونس
- الزنجبيل
- ساق واحد من الكرفس

الإعدادات :
- قسم البذور إلى جزأين متساويين.
- ضع جميع المكونات في الخلاط حتى تصبح ناعمة، وضع جانباً الجزء الآخر من البذور لاستخدامها لاحقًا. 
- قم بخلط العصير قبل شربه.

سيؤدي ذلك إلى الحصول على كوب من العصير الحلو والحامض المليء بمضادات الأكسدة والمزايا الصحية.

مواضيع أخرى مفيدة :