فهم الشخصية : السمات والأنواع - ذاكرة المعرفة

الخميس، 15 مارس 2018

فهم الشخصية : السمات والأنواع

لكل شخص تمثيله لنوعه النفسي؛  متحمسً أو مقيَّدً أو حساسً أو عديم الإحساس. يبدأ معظم علماء النفس بوصف الناس وفقًا للاختلافات الفردية. هناك العديد من الطرق لوصف الشخصية  لكن علماء النفس قرروا التوقف عن تقسيم البشر إلى أنواع. بدلا من ذلك، فإنهم طوروا نظريات جديدة وفقا لسمات الإنسان الشخصية.

طور مجموعة الباحثين نظرية تقول أن هناك خمس سمات لتكوين شخصية كل شخص : المنفتح، المجتهد، البسيط، المتواضع العصبي.

يقول العلماء أن كل شخص لديه الكثير من السمات المختلفة. قد يكون لدى الشخص مستوى أعلى من الانفتاح، والكثير من الصدق، وعدد متوسط من الانطواء، وكمية لا بأس بها من القبول، وغير عصبي. ومع ذلك، يمكن أن يكون الشخص أيضًا غير ودود، وغير منحرف، وغير عادل. في هذه المقالة، سنخبرك بالمزيد عن سمات كل شخصية. إنتقل للأسفل لقراءته الآن.

المنفتحون
هؤلاء الأفراد فضوليون ومندفعون وشجعان. يحبون استكشاف أشياء جديدة.

المجتهدون
هؤلاء الأفراد منظمون بشكل جيد ودقيق. يحبون التخطيط ويحبّون النمط البسيط. هم أكثر توجها نحو الهدف في دوافعهم وطموحاتهم. على العكس من ذلك، فإن الأشخاص الذين لديهم مستويات منخفضة من الاجتهاد يكونون أكثر تهوراً. يمكن أن يفعلوا أشياء مجنونة، لأنهم لا يهتمون بالخطر على الإطلاق.

البسطاء
منفتحون وودودون، مؤنسون وحيويون. يمكنهم بسهولة العثور على لغة مشتركة مع أي شخص. من ناحية أخرى، يفضل الانطوائيون أن يكونوا بمفردهم.

العصبيون
غالباً ما يعاني الشخص الععصبي من التوتر والاكتئاب. من جهة أخرى، يكون الشخص ذو مستويات منخفضة من العصبية متوازن عاطفياً.

هل من الممكن تغيير نوع شخصية شخص ما؟ 
نعم إنه ممكن. وجد باحثون أنه يمكن تغيير نوع الشخصية من خلال العلاج النفسي. إنهم يعتقدون أنك إذا ركزت على جانب نفسي واحد فقط، والعمل على تحسينه بانتظام، فهناك احتمال أن تحصل على نتائج ملحوظة.


مواضيع أخرى مفيدة :