كيفية الحفاظ على صحة الكليتينذاكرة المعرفة

الاثنين، 5 مارس 2018

كيفية الحفاظ على صحة الكليتين

الأشخاص الأكثر عرضة لتطور مرض الكلي هم من يعانون من :

داء السكري
ضغط الدم المرتفع
مرض القلب
والذين لديهم تاريخ عائلي من الفشل الكلوي

كيفية الحفاظ على صحة الكلية

يمكنك حماية الكلى عن طريق منع أو إدارة الظروف الصحية التي تسبب تلف الكلى، مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم. الخطوات الموضحة أدناه قد تساعد على الحفاظ على صحة الجسم كله، بما في ذلك الكليتين.

أثناء زيارتك الطبية التالية تحدث مع طبيبك عن صحة الكلي. مرض الكلى في وقت مبكر قد لا يكون له أي أعراض، لذلك التحدث مع الطبيب قد يكون السبيل الوحيد لمعرفة ما إذا كانت كليتك بصحة جيدة أم لا. سيساعدك الطبيب في تحديد نوعية الاختبارات اللازمة.

إذا كنت تعاني من عدوى المسالك البولية فينبغي رؤية الطبيب على الفور، لأنها قد تسبب تلف الكلي إذا تركت دون علاج.

الغذاء الصحي

الفواكه الطازجة والخضار الطازجة أو المجمدة، والحبوب الكاملة، ومنتجات الألبان قليلة الدسم أو الخالية من الدهون. تناول الوجبات الصحية؛ التقليل من الملح والسكريات المضافة. 

نصائح لغذاء صحي
الخضروات مثل السبانخ والقرنبيط والفلفل للبيتزا.
اللحم والدجاج والأسماك غير المقلية.
الأطعمة دون المرق أو الدهون المضافة.
الأطعمة ذات سكر قليل أو معدوم.
الطبخ الخالي من الدهون 
الحليب ومنتجات الألبان قليلة الدسم.
تناول الحبوب الكاملة مثل القمح الكامل والأرز البني والشوفان والذرة الكاملة كل يوم. 
إستخدام الخبز من الحبوب الكاملة للسندويشات. والأرز البني البديل للأرز الأبيض للوجبات المطبوخة في المنزل وعند تناول الطعام خارج المنزل.
الأطعمة منخفضة الدهون المشبعة والدهون المتحولة والكوليسترول والملح (الصوديوم)، والسكريات المضافة.
تقشير وأكل البرتقال بدلا من شرب عصير البرتقال.

جعل النشاط البدني جزءا من الروتين اليومي
كن نشطا لمدة 30 دقيقة أو أكثر في معظم الأيام، اسأل طبيبك عن أنواع وكميات النشاط البدني المناسب لحالتك الصحية. 

الحفاظ على وزن صحي
الحفاظ على وزن صحي يمكن أن يساعد على الحد من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، بما في ذلك أمراض الكلى.

الحصول على قسط كاف من النوم
ينبغي النوم لمدة 7 إلى 8 ساعات كل ليلة. إذا كان لديك مشكلة في النوم، ينبغي اتخاذ خطوات لتحسين عادات نومك.

التوقف عن التدخين
إذا كنت تدخن أو تستخدم منتجات التبغ الأخرى، توقف عن ذلك. 

ممارسة أنشطة الحد من التوتر
تعلم كيفية إدارة الإجهاد، والاسترخاء، والتعامل مع المشاكل يمكن أن يحسن الصحة العاطفية والجسدية. النشاط البدني يمكن أن يساعد في الحد من التوتر.

إدارة مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب
إذا كان لديك مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، أو أمراض القلب، فإن أفضل طريقة لحماية الكليتين من الضرر هو

الحفاظ على مستويات الجلوكوز في الدم قريبة من مستواها الطبيعي. فحص مستوى السكر في الدم، أو نسبة السكر في الدم، هو وسيلة هامة لإدارة مرض السكري. قد تحتاج إلى اختبار سکر الدم أکثر من مرة في الیوم.

إحتفظ بمستويات ضغط الدم بالقرب من مستواها الطبيعي. مستوى ضغط الدم بالنسبة لمعظم المصابين بمرض السكري أقل من 140/90 ملم زئبق. 

تناول جميع أدويتك كما هو محدد. تحدث مع طبيبك عن بعض أدوية ضغط الدم، والتي قد تحمي الكليتين. 

كن حذرا حول الاستخدام اليومي لأدوية الألم دون وصفة طبية. الاستخدام المنتظم للأدوية المضادة للالتهابات (المسكنات)، مثل ايبوبروفين و نابروكسين، يمكن أن تلحق الضرر بكليتيك. 

للمساعدة في منع النوبات القلبية والسكتة الدماغية، والحفاظ على مستويات الكولسترول في المستوى الطبيعي. هناك نوعان من الكولسترول في الدم : السيء و الجيد. يمكن للكوليسترول السيئ أن يبني ويسد الأوعية الدموية التي قد تسبب نوبة قلبية أو سكتة دماغية. الكولسترول الجيد يساعد على إزالة الكوليسترول السيئ من الأوعية الدموية. اختبار الكوليسترول قد يقيس أيضا نوع آخر من الدهون في الدم يسمى الدهون الثلاثية.

مواضيع أخرى مفيدة :