كيف تمنع جهازك المناعي من التدهور وحماية نفسك من العدوى حتى وإن كنت في سن الشيخوخةذاكرة المعرفة

الجمعة، 9 مارس 2018

كيف تمنع جهازك المناعي من التدهور وحماية نفسك من العدوى حتى وإن كنت في سن الشيخوخة

قال علماء إن القيام بالكثير من التمارين الرياضية في سن متقدمة يمكن أن يمنع جهاز المناعة من التدهور وحماية الأشخاص من العدوى.

لقد أجريت دراسة على 125 شخصا من راكبي الدراجات الهوائية لمسافات طويلة، بعضهم الآن في الثمانينيات من العمر ، ووجدوا أن لديهم أجهزة مناعة لشباب في العشرينات من العمر.

"الرياضة لديها فوائد جمة للجسم والعقل والعضلات والنظام المناعي."

وقالت البروفيسورة جانيت لورد ، مديرة معهد الالتهاب والشيخوخة في جامعة برمنغهام : "إن نظام المناعة ينخفض ​​بنسبة 2 إلى 3٪ سنويًا مند سن الـ20، وهذا هو السبب في أن الناس يصبحون أكثر عرضة للعدوى ، ومشاكل صحية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي ، وربما السرطان".

"نظرًا لأن لدى راكبي الدراجات جهاز مناعة يبلغ من العمر 20 عامًا بدلاً من عمر 70 أو 80 عامًا ، فهذا يعني أنهم أضافوا حماية ضد كل هذه المشكلات".

ونظر الباحثون في علامات في الخلايا التائية التي تساعد جهاز المناعة على الاستجابة للعدوى الجديدة، وهي غدة في الصدر، وعادة ما ينكمش حجمها في مرحلة البلوغ.

وجد الباحثون أن راكبي الدراجات في قوة التحمل كانوا ينتجون نفس المستوى من الخلايا التائية مثل البالغين في العشرينات من عمرهم ، في حين أن مجموعة من كبار السن غير النشطين كانوا ينتجون عددًا قليلًا جدًا.

ويعتقد الباحثون أن النشاط البدني في سن الشيخوخة سيساعد الناس على الاستجابة بشكل أفضل للقاحات ، وبالتالي يكون أفضل حماية ضد العدوى مثل الأنفلونزا.

وقال ستيف هاردج ، أستاذ علم وظائف الأعضاء في كلية كينجز في لندن : "البشر مصممون ليكونوا نشيطين جسديا".

مواضيع أخرى مفيدة :